26- قال رئيس المجلس العسكري للعدالة والديمقراطية، رئيس الدولة الموريتانية، العقيد اعل ولد محمد فال، إن بلاده تعتبر أن قضية الصحراء "هامة جدا بالنسبة للمنطقة كلها" وأنها تتطلب "بالضرورة إيجاد حل يرضي جميع الأطراف

وشدد العقيد ولد محمد فال، في حديث نشرته اليوم الاثنين صحيفة (لوماتان الصحراء والمغرب العربي) على أن "الحل يجب أن يكون بالتأكيد سلميا". وتابع أن موقف بلاده الثابت هو مع حل سلمي يقوم على "الحوار والمفاوضات بين الأطراف المعنية".
وقال السيد ولد محمد فال، بخصوص العلاقات الموريتانية المغربية، على الأصعدة السياسية والاقتصادية: "إن موريتانيا والمغرب بلدان شقيقان وصديقان تجمعهما روابط عريقة نسجها التاريخ والثقافة والجغرافيا".
وأعرب عن ارتياحه لكون "بلدينا يقيمان علاقات سياسية متميزة، لا يمكنها في كل الأحوال إلا أن تكون كذلك" مذكرا في هذا الصدد "بأننا ننتمي للفضاء نفسه الذي هو المغرب العربي، اضافة إلى أننا نتشارك في القيم نفسها، ونتقاسم مبادئ السلم والحرية والعدالة والديمقراطية ذاتها".
أما في ما يتعلق بالعلاقات الاقتصادية فأكد الرئيس الموريتاني، أن التعاون الثنائي بلغ مستوى هام جدا ما فتئ يتعزز باستمرار، وأن هناك العديد من الجسور بين القطاعين الخاصين في البلدين، معتبرا أن "هذه الإرادة من شأنها توسيع فضاء تعاوننا وتعزيزه وتنويعه".