2043421الرباط (رويترز) - قال العاهل المغربي الملك محمد السادس في تحذير هو الاول من نوعه الي الدول المجاورة ان قيام دولة في الصحراء المغربية المتنازع عليها بين المغرب وجبهة بوليساريو سيحول منطقة المغرب العربي الي "مستنقع للارهاب" والتهريب والاتجار في البشر والسلاح.

وقال الملك في خطاب في وقت متأخر من يوم الاثنين الي الشعب المغربي بمناسبة الذكرى السنوية الواحدة والثلاثين "للمسيرة الخضراء" السلمية التي قادها المغرب لاسترجاع الصحراء المغربية من الاستعمار الاسباني "نؤكد بهذا النهج حرصنا على وحدة المغرب العربي وعلى تجنيب المنطقة وجهة الساحل وجنوب-شمال المتوسط ما يمكن ان ينجم عن زرع كيان وهمي من ويلات البلقنة وعدم الاستقرار وتحويلها الى عصابات الارهاب والتهريب والاتجار في المخدرات وفي البشر والسلاح." وكانت السلطات المغربية اشارت في وقت سابق الى تفكيك خلايا ارهابية تنشط في منطقة الساحل وجنوب الصحراء قالت انها تتلقى دعما من جبهة بوليساريو
واعلن العاهل المغربي في مارس اذار الماضي عن انشاء "المجلس الملكي للشؤون الصحراوية" وكلفه بتقديم تصور للحكم الذاتي في منطقة الصحراء تحت السيادة المغربية لحل النزاع. ومن المنتظر ان يقدم المجلس تصوره بشان الحكم الذاتي الى العاهل المغربي في الاسابيع المقبلة
وقال العاهل المغربي ان "المغرب بهذا التوجه يظل وفيا لالتزامه التابث بالتعاون الصادق مع المنتظم الاممي ومع امينه العام وممثله الشخصي من اجل الاسهام في ايجاد حل سياسي توافقي تنخرط فيه بجدية كل الاطراف المعنية فعلا بهذاالنزاع." ومن المنتظر ان يراجع مجلس الامن في ابريل المقبل وضعية 220 من افراد الامم المتحدة لحفظ السلام في الصحراء

Reuters (IDS)